بدلا من ان تشكو انقطاع الكهرباء انتج الكهرباء بنفسك

في المستقبل القريب نستطيع ان نستبدل مقولة “بدلا من أن تلعن ألظلام اشعل شمعه” بمقولة أخري “بدلا من أن تشكو من انقطاع ألكهرباء انتج الكهرباء بنفسك”. في المستقبل القريب سوف يكون بالإمكان انتاج الكهرباء في المنازل وسوف نجد ان الحاجة لشبكات الكهرباء المركزية سوف تقل للغاية.وقد تنتهي الشبكات المركزية لإنتاج الكهرباء.

الابحاث التي يتم اجراؤها لإنتاج طاقة متجددة في دول العالم المختلفة تتم بسرعة وهمة كبيرة. والدوافع للاهتمام بمثل هذه الابحاث هي دوافع مختلفة. منها أن الوقود الحفري سوف ينفد. منها مشاكل تلوث البيئة الناتجة عن الوقود الحفري. وحني الوقود النووي هناك أصوات تطالب بعدم الاعتماد عليه في المستقبل بسبب مخاطر التسرب الاشعاعي الذي يحدث في المفاعلات النووية مثلما حدث في مفاعل فوكوشيما في اليابان من شهور قليلة. وهو ما دفع الحكومة الالمانية لاتخاذ قرار بإغلاق مفاعلاتها النووية بحلول عام 2022 أي من خلال الابحاث التي تجري في العالم أنه يمكن من خلال الطاقة المتجددة إنتاج الطاقة اللازمة للأجهزة الشخصية. وكذلك يمكن انتاج الطاقة اللازمة للمنزل. أو عمارة سكنية أو الحي أو القرية. يمكن توليد الكهرباء الخاصة بالمنازل من خلال الطاقة الشمسية أو القمامة أو الماء بالتعاون مع البكتيريا. فيوجد في دول مختلفة من العالم ما يسمي بالبيوت الخضراء التي تعتمد في كل طاقتها علي الطاقة الشمسية. وهذه الطاقة تكفي الاستخدام المنزلي لكافة الاغراض. وفي بعض العمارات الكبيرة يمكن الاعتماد علي مراوح تثبت فوق اسطح العمارات يتم من خلالها توليد الكهرباء عن طريق الرياح. يتم ذلك في بعض العمارات الكبيرة في الصين. كما و يمكن أن يناسب البيوت في المجتمعات الجديدة التي يتم إنشاؤها لتعمير الصحراء. وهناك أبحاث اخري لتوليد طاقة للاستخدام المنزلي باستخدام بكتيريا توضع في حمام مائي يشبه أحواض السمك. وبوضع بعض المصادر الكربونية وبعض البكتيريا يمكن إنتاج كهرباء تكفي لحاجة المنزل.

وبالنسبة للسيارات فان السيارات في المستقبل يجب ان يكون وقودها يعتمد علي الطاقة الشمسية لنتجنب أزمة مثل أزمة السولار الأخيرة التي أثرت علي حركة السيارات. وأثرت علي ارتفاع اسعار السلع. والطاقة الشمسية أيضا تمثل حلاً سحرياً كمصدر للطاقة لتشغيل الأجهزة  الزراعية كماكنه الري أو تلك التي تستخدم في حصاد المحاصيل المختلفة. وحني الطائرات فأن الطاقة الشمسية تمثل حلاً سحرياً كمصدر للطاقة. فقد نجحت بالفعل تجارب لتشغيل طائرات بالطاقة الشمسية. الاجهزة المحمولة مثل الكمبيوتر المحمول “اللاب توب” أو التليفون المحمول سوف يتم شحنها عن طريق الطاقة الشمسية. أو باستخدام بكتيريامناسبة مع مصدر كربوني مناسب مثل السكر أو غيره “تستطيع حملها بسهولة وفي حيز صغير في حقيبتك أو جيبك” يمكنك شحن جهازك المحمول وان تتفادى المواقف الحرجة المقلقة بانتهاء الشحن وعدم وجود مصدر كهربائي للشحن. وبالنسبة لكهرباء الميادين والشوارع في القريب يمكن من خلال الطاقة الشمسية ومن خلال عمل خلايا شمسية كبيرة في كل قرية أو مدينة أو حي عمل شبكة صغيرة للقرية أو الحي أو لكل طريق. وأن يكون هناك شبكة صغيرة لهذا الكيان الصغير. دون الحاجة للشبكة الأم. ويمكن أيضا من خلال عمل محطات لتوليد البيوتجاز من مياه المجاري. استخدام البيوجاز لكل قرية أو مدينة أو حي في توليد الكهرباء في شبكة صغيرة أيضا. ويتم استخدام المياه الناتجة من انتاج البيوجاز في ري أشجار زينة أو أشجار لإنتاج الاخشاب. عندما تكون الأجهزة التي تستخدم لتوليد الطاقة بالأسلوب السابق ذات تكلفة اقتصادية مناسبة سوف يتم الاعتماد عليها في القريب. وسواء نفد الوقود الحفري أو لم ينفد فسوف يسود استخدام الطاقة المتجددة في المستقبل القريب. وسوف تختفي الشكوى من انقطاع التيار الكهربائي. ويكون في كل منزل وسيلة أو أكثر لتوليد الكهرباء وتستطيع عزيزي القارئ أن تنتج الكهرباء في منزلك بدلا من ان تشتكي انقطاع ألكهرباء…. في المستقبل القريب.

المصدر /global arab network

*نور

اترك تعليقاً