ما هو وزن الإنترنت؟

كم تزن المعلومات؟ معظمنا يعرف أن أجهزة الكمبيوتر تمثل جميع أنواع المعلومات – الرسائل الإلكترونية، الوثائق، مقاطع الفيديو، وصفحات الويب – كل شيء ما هو إلا سيل من الأرقام الثنائية، 0 و 1. هذه الأرقام هي كيانات رياضية ملموسة: تجسّد ويتم التحكم بها كفولتات في دوائر إلكترونية. ولذلك، كل “بت” من البيانات لديك لها كتلة، ولو ضئيلة. هذا يدفعنا للتساؤل: كم ستزن كل البيانات المرسلة من خلال شبكة الإنترنت في يوم عادي؟indexهههههخخ

 

كليفورد هوليداي ,مؤلف متخصص في مجال نمو الانترنت قدر إجمالي حركة المرورفي الانترنت ب(40 بيتابايت) و قد أدرجناه في الصيغة المستخدمة في حساب كتلة أو وزن البريد الإلكتروني ذي 50 كيلوبايت و توصلنا لنتيجة.. 1.3X10^-8 باوند. وزن الإنترنت يصل إلى حوالي 0.2 من المليون من الاوقية (الاونصة). كل الرسائل ، والعقود التجارية، والبريد المزعج، والالتماسات، نشرات الطوارئ، والمواد الإباحية، وإعلانات الزفاف، البرامج التلفزيونية، والأخبار، وخطط الإجازات، والأفلام المنزلية، والنشرات الصحفية، وصفحات المشاهير، الأوامر العسكرية والموسيقى – كل ظل وجانب من جوانب الحياة البشرية المشفرة كرقمين 1 و 0. كلها معا، تزن تقريبا نفس وزن حبة من حبات الرمل، قطرها لا يتعدى الإثنين من الألف من الشبر. الشاعر ويليام بلايك عندما قال في مطلع قصيدة له في عام (1803)، “لأرى العالم في حبة رمل ….”، كان يبدو أنه أكثر تنبأ مما كان يمكن أن يعرف.

 

 

 

 

 

 

صبـــــــــــرا

المصدر:موقع الكتروني

 

اترك تعليقاً