هل يستخدم العلماء “التربة الذكية” لبناء مستوطنات على سطح المريخ؟

طرح العلماء فكرة حقن تربة المريخ بالبكتيريا المعدلة وراثيا من أجل تمكين الأساس اللازم لإنشاء المباني يوما ما على الكوكب الأحمر.

وقد اتفقت مجموعة من العلماء والمهندسين المعماريين على خلق مادة جديدة تعرف باسم  biocement باستخدام خلايا هندسية لتعزيز التربة على أساس التفاعل مع البيئة.

 

ويمكن استخدام هذه المادة المبتكرة على كوكب الأرض في تقنيات البناء لتوفير الطاقة والحد من انبعاثات الكربون، ويمكن أن توفر ايضا على سطح المريخ الأساس المتين للمستوطنات البشرية.

وقد حدد الباحثون بأن العشرات من الجينات في بكتيريا E. coli المنظمة ضمن ضغط  (10 أضعاف الضغط عند مستوى سطح البحر).

وقاموا بتعديل البكتيريا لإنشاء “دائرة الجينات”، لتساهم البكتيريا في إنشاء مادة “biocement”.وتطوير تطبيقا للتصميم بمساعدة الكمبيوتر يمكن أن يساعد الجهود المستقبلية.

وقال الباحث ” أن هنالك عددا من الجينات (أكثر من 100) تعرضت للتغيير تحت تأثير ضغوط منتظمة، ويتم التحكم بهذه الجينات عن طريق المفاتيح الوراثية التي يمكن استخدامها لتفعيل عمل عدد من الجينات الأخرى .

فعملية نقل مواد البناء إلى المريخ سيكلف مبالغ طائلة، لذا سيكون نقل الكائنات الحية الدقيقة أسهل بكثير.

شيماء محمد