بعد كل هذه السنوات.. اكتشاف عضو “جديد” لدى الإنسان!

بعد كل السنوات، لا يزال لدى الجسم البشري المليء بالعجائب القدرة على مفاجأتنا.

إذ يُظهر تقرير حديث وجود عضو جديد في الجسم يدعى المساريقا.

ولأكثر من مائة عام نُظر إلى هذا العضو على أنه مجموعة من الأجزاء الموجودة في جسم الإنسان.

واليوم، تظهر الأبحاث الى ان  هذا العضو من زاوية مختلفة، يبدو بشكله الكامل، ويكسب لقب عضو بعد كل هذه السنوات.

إنه في الحقيقة عضو واحد يصل الأمعاء بباقي الجسم ويساعد في تنظيم الجهاز المناعي لحمايتنا من انتشار الأمراض ويمنع الأمعاء من السقوط في الحوض عند الوقوف والمشي.

وأهم ما في هذا الاكتشاف، الذي توصل إليه الاطباء أنه قد يوفر منظوراً جديداً في قطاع العمليات وعلاج الأمراض.

 

شيماء محمد