المجلة العراقية لأمراض الدم في الجامعة المستنصرية تدخل ضمن مستوعب كلارفيت العالمي

سجلت المجلة العراقية لأمراض الدم، الصادرة عن المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم في الجامعة المستنصرية، دخولاً رسمياً، ضمن قواعد بيانات مستوعب كلافيت العالمي.

وقال مدير المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم الدكتور علاء فاضل علوان، أن المجلة العراقية لأمراض الدم تمكنت من دخول مستوعب كلارفيت (Clarirvate webofscience)، الذي يعد من المستوعبات الرصينة التي تعنى بتحديد التصنيف العلمي للمجلات من حيث معامل التأثير، لافتاً إلى أن هذا الدخول يمثل إنجازاً كبيراً للجامعة المستنصرية وللمركز، لاسيما وأنها المجلة العراقية الطبية الأولى التي تسجل دخولاً ضمن هذا المستوعب المهم. 

وأشار علوان إلى أن دخول المجلة ضمن مستوعب كلارفيت، يأتي في سياق سياسة الجامعة المستنصرية التي تهدف إلى تنفيذ مشروعات البرنامج الحكومي وتسجيل المجلات العلمية في المستوعبات العالمية، مؤكداً أهمية هذا المنجز الذي يوفر فرصة حقيقة لزيادة عدد الإستشهادات العالمية للباحثين العراقيين، ورفع قيمة مؤشر (HIndex)، وتحسين موقع الجامعات العراقية في التصنيفات الدولية المعتمدة.

تجدر الإشارة إلى أن المجلة العراقية لأمراض الدم، تأسست في العام 2011 وتصدر بصورة نصف سنوية، حيث تختص بنشر البحوث التي تعنى بمختلف أمراض الدم وتطوراتها.