مستشفى المواساة يكشف عن جهاز «recell» لعلاج الحروق والندبات الجلدية

نظم مستشفى المواساة الجديد، بالتعاون مع شركة أفيتا ميديكال، مؤتمرا صحافيا، لطرح أحدث طرق علاج الحروق والندبات الجلدية عن طريق جهاز «recell» الحديث والذي يتم العمل به للمرة الأولى في القطاع الطبي الخاص، كما تم عقد محاضرات علمية وورش عمل لمدة يومين، لشرح التقنية المستخدمة في الجهاز لتجديد وبناء خلايا الجلد المصابة بالحروق أو التشوهات، وغيرها من المشاكل الجلدية.
وشارك في المؤتمر والمحاضرات عدد من أطباء جراحة التجميل، وأمراض الجلد، في مستشفى المواساة الجديد، منهم رئيس قسم التجميل في المواساة الدكتور بيتر هيرش، ورئيس قسم الأمراض الجلدية والتناسلية، كما حضر أطباء من الشركة المصنعة للجهاز، منهم: الدكتور تزيانو كالديرا، والدكتور جيرمي رولنز من شركة افيتا ميديكال، كما تم عمل نقل مباشر من غرفة العمليات الى قاعة المحاضرات لاحدى العمليات الجراحية التى قام بها كل من الدكتور بيتر هيرش، والدكتور جيرمي رولنز.

من جانبه، قال الدكتور بيتر هيرش، بأن «الجهاز يعمل عن طريق أخذ شريحة صغيرة تقدر مساحتها بسنتيمترين من جلد المريض المصاب بالحروق او التشوهات الجلدية، ثم توضع في جهاز خاص مزود بانزيمات معينة، وبالتالي يتم الحصول على قطعة كبيرة من الجلد، ومن ثم يتم رش الخلايا المنتجة على موقع الإصابة، حيث تتجدد الخلايا ويظهر لدينا جلد جديد بالكامل مطابقا مع الجلد الاصلي نفسه بسرعة وفعالية».
ولفت إلى أن مستشفى المواساة، يفخر بإقامة ورشة العمل لهذا الجهاز الفريد من نوعه، وللمرة الأولى في القطاع الخاص، ويشمل علاج الحروق والندوب والبهاق وندبات حب الشباب وغيرها، وعلى الرغم من أن هذه التقنية وضعت للاختبار للمرة الأولى منذ 10 سنوات، الا إنها لا تزال في مرحلة مبكرة ويتعين علينا استكشاف الخيارات والفرص التي تتيحها لنا التكنولوجيا المستخدمة في الجهاز بالسنوات القادمة.

وقال رئيس قسم الأمراض الجلدية والتناسلية بمستشفى المواساة، الدكتور هشام الخطيب، ان «ورشة العمل فرصة لمناقشة تلك التقنية الحديثة والتعرف عليها بشكل اكبر، للاستفادة منها في علاج الكثير من الامراض التي تواجه الاطباء مثل البهاق وعلاج الجلد بعد الحروق والتشوهات».
وعبر الخطيب، عن فخره بكون المستشفى هو الاول في القطاع الخاص بالكويت الذي يستخدم هذه التقنية الحديثة، والتي ستساهم بشكل كبير في علاج الكثير من المرضى، منوها الى أنه منذ عام 1965 يبادر مستشفى المواساة دائما بالمبادرات الهادفة والجديدة، والتي تودي إلى تقديم أحدث التقنيات التكنولوجية الرائدة للجمهور في الكويت، لافتا الى أن مستشفي المواساة هو الوحيد الحاصل علي الاعتماد الكندي الدولي «ACI» واعتماد اللجنة الدولية المشتركة «JCI»، ويفخر بتحمل المسؤولية باعتباره واحدا من اهم مقدمي خدمات الرعاية الصحية الموثوق بها في الكويت، وأن يحافظ على هذا المستوى من خلال مثل هذه المبادرات التي تفيد المرضى، باعطائهم اوسع مجموعة من الخيارات لعلاج مختلف الامراض.

الراي نيوز