براءة اختراع بالجامعة المستنصرية عن تحسين الخصائص الكهربائية للسيلكيون المستعمل في تطبيقات الخلايا الشمسية

حصل فريق بحثي مشترك في كليتي التربية والعلوم بالجامعة المستنصرية، على براءة إختراع لتمكنه من تحسين الخصائص الكهربائية للسليكون  باستخدام تأثير التركيز المولاري لأغشية (Fe2O3) الرقيقة لتطبيقات الخلية الشمسية.

وتهدف البراءة المكون فريقها البحثي من التدريسي بكلية التربية الدكتور ماجد حميد حسوني، والتدريسيين بكلية العلوم الدكتور أحمد ناجي عبد والدكتور وسام ناجي عزيز، إلى تحسين كفاءة الخلية الشمسية، عن طريق إبتكار آلية جديدة لترسب الأكاسيد على السليكون، من أجل التغلب على الصعوبات التي تواجه الباحثين في ترسيب تراكيز معينة من الأكاسيد بالحالة الإعتيادية.

وتضمنت البراءة تنميش السيليكون وتحديد التركيز المولاري للمواد المتفاعلة الداخلة في صناعة الخلية الشمسية، فضلاً عن إجراء عملية السيطرة على ترسيب أوكسيد الحديد على شرائح السليكون، عبر تغير كل من درجة حرارة الترسيب والتركيز المولاري.

وتوصلت نتائج البراءة إلى تحسين كفاءة الخلية الشمسية، والحصول على تيار ضوئي بالإنحياز العكسي وبمقدار يزيد ألف مرة عن تيار الظلام.